- أخبار عاجلة- أهم الأخبارتقاريرمالتميديا

تقرير مصور| استدعاء معين عبدالملك لقيادة سفينة إنقاذ اليمن

تقرير: عبد الرحيم الليثي

فاجأ الرئيس عبد ربه منصور هادي الشعب اليمني والإخوة العرب المهتمين بالشأن اليمني بقراره رقم مائة وثمانون للعام ألفين وثمانية عشر، والذي قضى باستدعاء الدكتور معين عبدالملك سعيد، رئيسا للوزراء، ذلك الرجل الذي لم يكل ولم يمل يوما من خدمته لوطنه، ولم يهرب من مواجهة وتحمل المسؤولية رغم ثقلها ورغم المصاعب التي يواجهها أي مسؤول في الحكومة والتي تواجه انقلابا ظالما راح ضحيته آلاف اليمنيين حتى الآن.
قرار الرئيس هادي أسعد الكثيرين من أبناء الوطن، خاصة أنه جاء في أعقاب مظاهرات غاضبة انطلقت من تعز ضد أداء الحكومة، ليأتي بالدكتور معين عبدالملك ابن تعز، والذي اعتبره اليمنيون قائدا قادرا على الوصول بسفينة اليمن إلى بر الأمان، ومتفائلين بانتهاء الانقلاب على يديه وتحت قيادته للحكومة الشرعية.
تحديات كثيرة في انتظار الدكتور معين قال عنها إنها هي الحمل الثقيل الذي يتعب حامله.. وهي الأمانة التي تعجز عن حملها الجبال.
والدكتور معين هو أحد أبناء محافظة تعز التي عانت الويلات من حصار ميليشيات الانقلاب، وكان يشغل منصب وزير الأشغال العامة والطرق في حكومة بن دغر.
حصل الدكتور معين على الدكتوراه في الفلسفة في العمارة ونظريات التصميم، وعمل أستاذا مساعدا بكلية الهندسة بجامعة ذمار، كما كان استشاريا مع هيئة تنمية وتطوير الجزر اليمنية ما بين عامي 2004-2005، وعمل محاضرا في مناهج التصميم والتخطيط الإقليمي.
شارك في مؤتمر الحوار الوطني عن الشباب المستقل وانتخب رئيساً لفريق استقلالية الهيئات الوطنية والقضايا الخاصة.
كان له دور كبير في المشاركة في صياغة وثيقة مطالب الثورة التي عممت على كل ساحات الحرية والتغيير، كما شارك مع عدد من الأكاديميين في الداخل والخارج، في تأليف رؤية الشباب المستقل لليمن عام 2030 كرؤية شاملة نشرت في 2011.
شارك في العديد من المؤتمرات المحلية والدولية الخاصة بالسياسات والتخطيط الاستراتيجي كممثل عن الشباب.
قام بتأليف عدد من الكتيبات وتقديم العديد من أوراق العمل الخاصة برسم السياسات والاستراتيجيات بشكل عام.
شارك في عدة ورش تتعلق بصياغة مشروع قانون الهيئة الوطنية المستقلة لحقوق الإنسان في اليمن و كذلك في الندوات والورش الخاصة بوضع الهيئات الوطنية في الدساتير، والقوانين المنظمة، مستويات الحكم و الإدارة في الدول الاتحادية والنصوص التي تتعلق بها في الدساتير.
شارك في عدد من الفعاليات الخاصة حول وثيقة مخرجات الحوار الوطني الشامل ورؤية الدستور القادم في عدد من المحافظات اليمنية.

اترك تعليقاً
الوسوم
شاهد المزيد

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق