- أخبار عاجلة- أهم الأخبارأخبار الجند

تعرف على آخر المستجدات ميدانيا في تعز ولحج والبيضاء

قالت مصادر عسكرية من طرفي الحرب في البلاد، إن 100 مقاتلا على الأقل قتلوا، وأصيب العشرات معظمهم من الحوثيين بتصعيد عسكري كبير عند الشريط الحدودي مع السعودية والساحل الغربي على البحر الأحمر، وجبهات القتال الداخلية في تعز ولحج والبيضاء والجوف ومأرب.

وأفادت مصادر موالية للحكومة، بمقتل 78 مسلحا حوثيا، و16 عنصرا من القوات الحكومية خلال الساعات الأخيرة بمعارك هي الأعنف بين الطرفين في جبهات القتال الحدودية والداخلية، كما قتل 6 مدنيين، وأصيب آخرون بغارة جوية منسوبة للتحالف بقيادة السعودية يعتقد انها خاطئة استهدفت بئرا للمياه قيد الانشاء في مديرية خدير المجاورة لبلدة الصلو جنوبي شرق مدينة تعز.

وتركزت أعنف المعارك بين الطرفين عند الضواحي الشرقية والغربية لمدينة تعز جنوبي غرب اليمن.

وأعلنت القوات الحكومية هناك، استعادة مواقع عسكرية جديدة في مديرية صبر الموادم، ومحيط مديرية الصلو جنوبي شرق مدينة تعز المحاصرة منذ ثلاث سنوات.

وتحدث حلفاء الحكومة عن مقتل 23 مسلحا حوثيا و6 من القوات الحكومية خلال تلك المعارك التي تدخل فيها الطيران الحربي بسلسلة غارات جوية خلفت قتلى وجرحى بينهم مدنيون.

في المقابل قال الحوثيون، إن مقاتلي الجماعة تصدو لهجوم واسع في أطراف مديرية الصلو بدعم جوي من مقاتلات التحالف التي شنت خمس غارات على منطقة الاشتباك.

وكانت القوات الحكومية أعلنت في وقت سابق نهاية الشهر الماضي استعادة المديرية الاستراتيجية المطلة على خطوط إمداد الحوثيين باتجاه محافظتي لحج وعدن جنوبي غرب البلاد.

دارت معارك ضارية بين حلفاء الحكومة والحوثيين في محور “كرش” شمالي محافظة لحج عند الحدود الشطرية السابقة مع محافظة تعز.

وقالت القوات الحكومية إنها استعادت موقعين مهمين بعد مواجهات دامية خلفت 17 قتيلا من الجانبين، لكن الحوثيين أعلنوا تصديهم للهجوم في المنطقة الواقعة على الطريق الممتد بين مدينتي تعز وعدن.

اترك تعليقاً
الوسوم
شاهد المزيد

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading...
إغلاق